This will play a video. - Image of a patient and a doctor in the doctor's office.

ما المقصود بعلاجات دوالي الأوردة؟

يتوفر العديد من العلاجات المختلفة لدوالي الأوردة. في المرحلة الأولى، بوجه عام، سيُوصي الطبيب بممارسة التمارين ورفع القدمين لأعلى وارتداء جوارب ضاغطة. بالنسبة إلى المرضى الذين لا يزالون يعانون من آلام دوالي الأوردة، يمكنهم اللجوء إلى أحد الخيارات الآتية:

التردد الحراري

يُعد هذا الخيار أحد أول العلاجات المطروحة، بوجه عام. يتضمن الإجراء استخدام الطاقة الصادرة من الليزر أو موجات الراديو عالية التردد لإغلاق الوريد المتضرر. ويعمل هذا على إعادة توجيه تدفق الدم إلى الأوردة السليمة. يمكن استعمال مخدر موضعي على الموضع المراد علاجه، أو قد يخضع المريض لتخدير عام. بعد العلاج بموجات الراديو، يجب ارتداء جوارب ضاغطة لمدة أسبوع واحد على الأقل.

 

العلاج بالتصليب باستخدام الرغوة الموجهة بالموجات فوق الصوتية

عادة ما يتم تقديم هذا العلاج إذا كان التردد الحراري غير مناسب لحالة المريض. قد لا يكون مناسبًا للمرضى الذين يعانون من جلطة الأوردة العميقة. يتم حقن رغوة خاصة في الوريد لإغلاقه، حيث يتم توجيهها بواسطة المسح بالموجات فوق الصوتية. يتم تنفيذ الإجراء عادة تحت تأثير تخدير موضعي. يجب ارتداء جوارب ضاغطة أو ضمادات لمدة تصل إلى أسبوع.

الإغلاق بمادة سيانو أكريليت اللاصقة

يتضمن هذا الإجراء حقن نوع خاص من المادة اللاصقة في الوريد لإغلاقه. يتم تنفيذ الإجراء تحت تأثير مخدر موضعي. يتم إدخال قسطرة التوصيل باستخدام الموجات فوق الصوتية لتوصيل المادة اللاصقة. غالبًا لا يحتاج المرضى الذين يخضعون لهذه الطريقة من العلاج إلى ارتداء الجوارب الضاغطة بعدها.

الجراحة

قبل التوصل إلى العلاجات المذكورة سابقًا، كانت الطريقة التقليدية المتبعة لتصنيف دوالي الأوردة هي عملية تُعرف باسم الربط والتجريد. وما زال هذا الإجراء مستخدم حتى الآن، حيث يتضمن إزالة الوريد – عادة ما يكون تحت تأثير تخدير عام. ويتم عمل شقين وتمرير سلك عبر الوريد لنزعه. قد يتسبب ذلك في حدوث ألم ورضوض ونزيف وتلف محتمل في الأعصاب. في بعض الحالات، قد يتسبب حتى في جلطة الأوردة العميقة (تخثر دموي في الأوردة). قد يستغرق التعافي من الربط والتجريد مدة تصل إلى ثلاثة أسابيع. وعادة ما يضطر المرضى بعدها إلى ارتداء جوارب ضاغطة لمدة تصل إلى أسبوع.

 

المصادر

3

Proebstle TM, Alm BJ, Göckeritz O, et al. Five-year results from the prospective European multicentre cohort study on radiofrequency segmental thermal ablation for incompetent great saphenous veins. Br J Surg. February 2015;102(3):212-218. 

أثناء تفشي فيروس COVID-19، احذر تجاهل أعراض القصور الوريدي المزمن (CVI)

إذا كنت تعاني من ظهور أعراض، فاستشر طبيبك بشأن فحص القصور الوريدي المزمن (CVI)!

يؤدي العلاج المبكر إلى نتائج أفضل

كشفت دراسة حديثة أن المرضى الذين تلقوا علاجًا مبكرًا لإغلاق الأوردة بالإضافة إلى استخدام علاج الجوارب الضاغطة لمعالجة قروح الساقين الوريدية، قد تمتعوا بما يلي:
 
  • وقت أقصر بكثير للشفاء،
  • وقت طويل من دون الإصابة بالقروح.